مشروع هدايا العيد
رابط مختصر
Google Plus Share
Facebook Share

يقترب #عيد_الفطر من المرور بأيتام #الغوطة_الشرقية دونما ابتسامة تزّين وجوههم الصغيرة ودون هدية تفرح قلوبهم، أو لعلهم لايدرون أصلاً بمروره وقدومه
فالحرب تزداد شراسةً والحصار يشتد والقصف الهمجي يفتك بالصغار والكبار دون تمييز أو رحمة..
لأجل أيتام الغوطة الشرقية نطلق مشروعنا هذا - #هدايا_العيد - أملاً بيدٍ حانيةٍ وقلبٍ عطوف يقدمان لهم هدية جميلة ولسان حال واحدهم يقول: قد لاتكون أبي ولكن للهدية من يديك ملمس حنان كدت أفتقده.
ساهم معنا في مشروع #هدايـا_العيد - قيمة السهم الواحد 3 $

أطـفــال الغـوطــة الشـرقيــة الـمُـهـجّـرون إلى الشمـال الســوري
نتشرف بمتابعتكم لصفحتنا على الفيسبوك
روزنامة الأخبار
جميع الحقوق محفوظة للمكتب الإغاثي الموحد