موجة نزوح تعصف ببعض بلدات الغوطة جراء الحملة العسكرية الأخيرة
رابط مختصر
Google Plus Share
Facebook Share

 

أسفر تصاعد القصف على مدن وبلدات الغوطة الشرقية إلى نزوح آلاف العائلات داخلياً في ظل اشتداد الحصار.

 

حيث نزحت 2200 عائلة نزحت داخلياً في كل من مدينة حرستا وبلدة مديرا في الغوطة الشرقية منذ بداية التصعيد العسكري من تاريخ 2017/11/14 حتى 2017/11/21 في ظل أوضاع إنسانية مأساوية وعدم وجود منازل بديلة صالحة للسكن مع حلول فصل الشتاء القارس.

 

 

أطـفــال الغـوطــة الشـرقيــة الـمُـهـجّـرون إلى الشمـال الســوري
نتشرف بمتابعتكم لصفحتنا على الفيسبوك
روزنامة الأخبار
جميع الحقوق محفوظة للمكتب الإغاثي الموحد