بتكلفة 11 دولاراً فقط… “كسوة عيد” ترسم الفرحة على وجه 4 آلاف طفل /راديو الكل/
رابط مختصر
Google Plus Share
Facebook Share

راديو الكل ـ خاص

 

أطلق المكتب الإغاثي الموحد في الغوطة الشرقية مشروعاً بعنوان “كسوة عيد” وتقوم فكرته على تأمين لباس عيد الفطر لأطفال العائلات الأشد فقراً في الغوطة الشرقية المحاصرة. 

 

وذكر بيان صادر عن المكتب الاغاثي أن الهدف هو مساعدة الأهالي الغير قادرين على تأمين لباس أولادهم في ظل الحرب والحصار الخانق الذي يفتك بالغوطة الشرقية منذ أكثر من عامين ونصف، ويعمل المشروع على تأمين فرص عمل لكثيرين من أصحاب حرفة الخياطة الذين توقفوا عن العمل منذ فترة طويلة. وتصل تكلفة كسوة الطفل الواحد إلى مايقارب 11 دولاراً 

 

وقال مدير قسم العلاقات العامة في المكتب الاغاثي الموحد في الغوطة الشرقية عمران نصر الدين في اتصال مع راديو الكل: تتوفر في الغوطة الشرقية العديد من مصانع الألبسة والمعامل، وهي لازالت آمنة تحت أعين أصحابها ولكنها متوقفة، وبغرض الاستفادة منها أطلقنا في المكتب الاغاثي عدة مشاريع في رمضان منها كسوة عيد ويستهدف أبناء المعتقلين والشهداء والجرحى وأبناء العائلات الأشد حاجة، وينقسم لعدة مراحل وأولها شراء المواد الخام وتحويلها لألبسة جاهزة والتعاقد مع بعض المشاغل في الغوطة الشرقية وتشغيلها في المواسم بعد تقديم المواد التشغيلية لها من محروقات وخيوط وغير ذلك بما يهيئ تشغيل اليد العاملة ويؤمن اللباس. 

 

وأكد نصر الدين أن عدد المستفيدين من المشروع الذي أطلقه المكتب بالتعاون مع العديد مع الجهات وصل إلى نحو 4 آلاف طفل عدد فئات عمرية تتراوح من 3 سنوات إلى 14 عام، مبيناً أن المكتب يقوم حالياً بالتوزيع، علماً بأن هذا المشروع موسمي وسيتوقف قبل عيد الفطر، لكن سيعاد اطلاقه مع بداية كل موسم. منوهاً بأن مشاريع الغوطة مستمرة، فالمكتب الاغاثي أطلق عدة مشاريع تباعاً، مثل مشروع افطار صائم ويقوم على طبخ الوجبات من المواد المتوفرة في الغوطة، ومشروع سلة فواكه بعد أن تحولت الفاكهة لرفاهية بالنسبة لسكان الغوطة، حيث يشتري المكتب الفاكهة من الفلاحين بحيث يؤمن لهم سوقاً لمنتجاتهم، إضافة لمشروع فطرة صائم، ومشروع لعبة وعيدية والهدف منه إقامة صالات العاب لأطفال الغوطة الشرقية بدلاً من أن يناموا ويستيقظوا على أصوات القذائف.

 

 

 لقراءة التقرير والاستماع للمداخلة الصوتية من موقع راديو الكل اضغط هنا

‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍مشروع دفء وأمان ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍(توزيع مدفأة ومستلزماتها على المُهجّرين في الشمال السوري)
‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍مشروع فرش الشتاء ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ (توزيع حرامات شتوية وسجاد على المُهجّرين في الشمال السوري)
‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍مشروع كسوة الشتاء ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍‍ ‍ (توزيع ألبسة شتوية على الأطفال المُهجّرين في الشمال السوري)
أطـفــال الغـوطــة الشـرقيــة الـمُـهـجّـرون إلى الشمـال الســوري
روزنامة الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لأفق الدولية للإغاثة والتنمية