فرق الاستجابة الإنسانية تتمكن من الوصول لألف عائلة منكوبة في الغوطة وتقديم وجبات طعام لها
رابط مختصر
Google Plus Share
Facebook Share

 

رغم الظروف المأساوية التي تحل بالغوطة الشرقية حالياً تمكنت فرق الاستجابة الإنسانية السريعة في المكتب الإغاثي الموحد -بفضل الله- من الوصول اليوم (الأربعاء 2018/02/21) إلى 1000 عائلة منكوبة في مدينتي عربين ومسرابا بالغوطة الشرقية حيث تم توزيع وجبات طعام مطبوخة على هذه العائلات.


تعيش جميع عائلات غوطة دمشق الشرقية أوضاعاً معيشية كارثية إذْ تتواجد أكثر من 75% من العائلات في أقبية وتجمعات غير مجهزة نتيجة القصف العنيف جداً على مدار الساعة والذي دمّر آلاف المنازل وشرّد عشرات آلاف العائلات وجعل الحياة متوقفة تماماً مما أعاق العائلات عن تأمين أدنى احتياجاتها.


من جهته يسعى المكتب الإغاثي الموحد -ضمن الإمكانيات المتاحة- بالتعاون مع عدد من شركاء العمل الإنساني من مؤسسات شريكة ومانحة ومتبرعين عبر حملة الاستجابة الطارئة التي تم إطلاقها إلى التخفيف من معاناة الأهالي في الغوطة التي يبلغ عدد سكانها أكثر من 350 ألف نسمة.

 

ويملك المكتب الإغاثي الموحد فرق استجابة إنسانية سريعة مدربة ومؤهلة للتعامل مع حالات النكبات والكوارث في جميع مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة. 

 

(الصور المرفقة من الاستجابة السريعة التي قامت بها فرقنا المدربة)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أطـفــال الغـوطــة الشـرقيــة الـمُـهـجّـرون إلى الشمـال الســوري
نتشرف بمتابعتكم لصفحتنا على الفيسبوك
روزنامة الأخبار
جميع الحقوق محفوظة للمكتب الإغاثي الموحد