بعد سنوات من فقدانه.. كيف استعادت الطفلة هالة السمع بشكل كامل
رابط مختصر
Google Plus Share
Facebook Share

75% هي نسبةُ النقصِ في السمعِ لدى الطفلةِ "هالة" من #الغوطة_الشرقية والتي تبلغُ من العمر 6 سنوات، والدها معتقلٌ منذ 4 سنوات وتتحمّلُ والدتها أعباءَ تربية ابنتها ومرضها في #الغوطة المحاصرة
عانت هالة من تقصيرٍ دراسيّ سبّبهُ لها الصّمم الجزئيُّ الذي رافقها طويلاً، 
جرى ضمن مشروع #إغاثة_ملهوف (أحد مشاريع #برنامج_الحماية في #المكتب_الإغاثي_الموحد) تقديمُ سمّاعةِ أذن للطفلة هالة لتساعدَها على المضيِّ قُدُماً مع زميلاتها.. علماً وسعادةً
وتقوم فكرة مشروع إغاثة ملهوف على تقديم مساعدة فورية للحالات #الطارئة و #الحرجة في الغوطة الشرقية أو العائلة الفقيرة التي تتعرض لنكبة بهدف مساعدتها على تجاوز المحنة.

أطـفــال الغـوطــة الشـرقيــة الـمُـهـجّـرون إلى الشمـال الســوري
نتشرف بمتابعتكم لصفحتنا على الفيسبوك
روزنامة الأخبار
جميع الحقوق محفوظة للمكتب الإغاثي الموحد